أعلن سمير حلبية رئيس مجلس ادارة النادى المصرى أن الفريق الأول بالنادي سيؤدى تدريبه الأساسي على ستاد بورسعيد غدًا الاربعاء لأول مرة منذ حادثة مباراة الاهلى .

وفي تصريح خاص لـ “كووره”، قال حلبية:” القضية انتهت، وما نحتاجه هو ملعب النادى لخوض التدريبات وإعادة الحياة للملعب من جديد”.

يذكر أن ستاد بورسعيد كان قد تم إيقاف اللعب عليه عقب حادثة بورسعيد ، لمدة 5 سنوات لتنتهي العقوبة هذا العام.

ويستعد النادي المصري لمواجهة نظيرة إنبي 2 أبريل ضمن مباريات الجولة 22 من عمر الدوري الممتاز.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *